اتفاق التجارة عبر المحيط الهادئ

16 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 كما شهدت القمة التي ترأستها فيتنام توقيع اتفاقية الشراكة الاقتصادية اتفاقية الشراكة الشاملة التقدمية عبر المحيط الهادئ (CPTPP) التي تحوي  وقد ظلت مع مشروع الشراكة عبر المحيط الهادئ الأكثر طموحاً بعد أن سحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الولايات المتحدة من الاتفاق في عام 2017. وعلى الرغم من أن محادثات  24 كانون الثاني (يناير) 2017 بقرار الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الانسحاب من اتفاقية الشراكة التجارية عبر المحيط الهادئ "TTP" ربما يكون قد بدأ حروبه الاقتصادية مبكراً، حيث.

يعد اتفاق «الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة» الذي تدعمه الصين بمثابة تحوّل في مساعي بكين لتوسيع نفوذها في جميع أنحاء منطقة جنوب شرقي آسيا والمحيط الهادئ، ويؤشر إلى هيمنتها في مجال التجارة الآسيوية. وبعد ثماني يتضمن اتفاق الشراكة العابرة للمحيط الهادئ لوائح جديدة لإجراء التجارة عبر الإنترنت، ومعاملة المستثمرين الأجانب، وحماية أكثر شمولًا  اتفاق الشراكة الشاملة والتقدمية عبر المحيط الهادئ (بالإنجليزية: Comprehensive and Progressive Agreement for Trans-Pacific Partnership)‏، هي اتفاقية تجارية بين  31 تشرين الأول (أكتوبر) 2018 ويرى المدافعون عن الاتفاق أنه الأكثر تطورا بين اتفاقات التبادل الحر، ويمضي أبعد بكثير من مجرد رفع الحواجز الجمركية ليطبع قواعد التجارة في القرن  22 أيار (مايو) 2017 وزراء تجارة دول منطقة آسيا والمحيط الهادئ يتفقون على إحياء اتفاقية التجارة المعروفة باسم الشراكة عبر المحيط الهادئ (TPP)، رغم تخلّي الرئيس 

دخلت اتفاقية التجارة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بين اليابان والمملكة المتحدة حيز التنفيذ، اليوم الجمعة، مما يضمن استمرارية الأعمال ويعزز العلاقات

16 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 انسحبت من تكتل منافس هو اتفاق الشراكة عبر المحيط الهادئ عام 2017. أمرا تنفيذيا بالانسحاب من اتفاقية الشراكة التجارية عبر المحيط الهادئ  23 كانون الثاني (يناير) 2017 كشف مصدران لشبكة CNN أن الرئيس الأمريكي الجديد، دونالد ترامب، سيوقع على قرار الانسحاب من اتفاقية "الشراكة عبر المحيط الهادئ،" أو ما يُعرف  22 أيار (مايو) 2017 اتفق وزراء تجارة دول منطقة آسيا والمحيط الهادئ على إحياء اتفاقية التجارة المعروفة باسم الشراكة عبر المحيط الهادئ (TPP)، رغم تخلّي الرئيس الأمريكي  1 آب (أغسطس) 2015 اعلن مفاوضو الدول الـ12 حول اتفاقية للتجارة الحرة عبر المحيط الهادئ انهم لم يتوصلوا الى اتفاق نهائي خلال اجتماعهم الذي اختتم الجمعة في هاواي، بحسب 

ووافق وزراء التجارة على إبقاء الباب مفتوحاً أمام الولايات المتحدة للانضمام مجدداً للاتفاقية في أي وقت، آملين استدارة في السياسة الأميركية، والغرض من اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ في

اللمسات الاخيرة قبل توقيع اتفاق الشراكة الاستراتيجية عبر المحيط الهادئ منشور 27 تمّوز / يوليو 2015 - 12:58 الرئيس يسعى مفاوضو التجارة فى آسيا، لإحراز تقدم فى اتفاق «الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة» بعد انسحاب دونالد ترامب، رئيس الولايات المتحدة الجديدة من اتفاق الشراكة عبر المحيط الهادئ. كان هذا الاتفاق الذي يُطلق عليه اسم «اتفاق الشراكة عبر المحيط الهادئ»، في طريقه لأن يصبح أكبر اتفاق تجاري في العالم، إلى أن انسحبت واشنطن. نظرا لردود الفعل السلبية الواسعة على مفاوضات اتفاق الشراكة عبر المحيط الهادئ من قبل فئات عديدة من الناخبين الأميركيين جرّاء المخاوف المرتبطة بخسارة الوظائف لصالح دول آسيوية". وقعت 15 دولة من جنوب شرق آسيا والمحيط الهادي الأسبوع الماضي، في قمة افتراضية استضافتها فيتنام، على أكبر اتفاق للتجارة الحرة في العالم -تحت مسمى الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة، والتي تشكل الدول المنظمة إليها ثلث نظرا لردود الفعل السلبية الواسعة على مفاوضات اتفاق الشراكة عبر المحيط الهادئ من قبل فئات عديدة من الناخبين الأميركيين جرّاء المخاوف المرتبطة بخسارة الوظائف لصالح دول آسيوية".

24 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 إن توقيع اتفاقية تجارة حرة جديدة ضخمة في أكثر مناطق العالم ديناميكية يجب بعد انسحاب الولايات المتحدة من الشراكة عبر المحيط الهادئ في عام 2017، 

15 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 وبعد ثماني سنوات من الجدل حول التفاصيل، تم توقيع اتفاق التجارة، وهو وكان هذا الاتفاق الذي يُطلق عليه اسم «اتفاق الشراكة عبر المحيط الهادئ»، في  2 حزيران (يونيو) 2018 الطريف في الأمر أن دول اتفاق التجارة عبر المحيط الهادئ، لا ترغب في عودة واشنطن للانضمام لتلك المجموعة ذات الثقل الاقتصادي، حيث أعلنت الحكومة  15 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 والهدف منه خفض التعريفات وفتح التجارة في قطاع الخدمات وتشجيع كان هذا الاتفاق الذي يُطلق عليه اسم "اتفاق الشراكة عبر المحيط الهادئ"، في طريقه  17 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 وانسحبت واشنطن في أوائل عام 2017 من اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ، التي تفاوضت عليها إدارة الرئيس السابق باراك أوباما كجزء من محور الولايات  قال الممثل التجاري الأمريكي، روبرت لايتهايزر، إن الولايات المتحدة لن تعود لاتفاق الشراكة عبر المحيط الهادئ، بعد أن اتفقت 11 دول متبقية في الشراكة سابقاً على بحث   8 كانون الأول (ديسمبر) 2020 لا يمكن الحديث عن اتفاق الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة الذي تم توقيعه في منتصف نوفمبر بمعزل عن اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ (TPP)، 

يعد اتفاق "الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة" الذي تدعمه الصين بمثابة تحوّل في مساعي بكين لتوسيع نفوذها في جميع أنحاء منطقة جنوب شرق آسيا والمحيط الهادئ، ويؤشر إلى هيمنتها في مجال التجارة الآسيوية.

3‏‏/4‏‏/1442 بعد الهجرة 6‏‏/6‏‏/1442 بعد الهجرة اتفاق الشراكة الشاملة والتقدمية عبر المحيط الهادئ (بالإنجليزية: Comprehensive and Progressive Agreement for Trans-Pacific Partnership)‏، هي اتفاقية تجارية بين كل من أستراليا، بروناي، كندا، تشيلي، اليابان، ماليزيا، المكسيك، نيوزيلندا، بيرو تعتبر اتفاقية "الشراكة عبر المحيط الهادئ" إحدى أكثر الاتفاقيات التجارية الحرة طموحا. وأعلن عن تلك الاتفاقية

وأضافت المجلة أن عضوية "الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة" تتداخل مع عضوية اتفاقية تجارية إقليمية كبيرة أخرى، وهي "اتفاق الشراكة الشاملة والمتقدمة للشراكة عبر المحيط الهادئ"، والتي